اخبار ذو صلة
انضموا الى القائمة البريدية

البريد الالكتروني :


2015-08-21 11:28:59
القول الفصل ,, القول الفصل: اتحاد الشباب عماد التجمّع
القول الفصل: اتحاد الشباب عماد التجمّع

فصل المقال/

 بدأت يوم أمس الخميس، نشاطات معسكر اتحاد الشباب الوطني الديمقراطي (شبيبة التجمع) السادس عشر، التي ستستمر لمدة أربعة أيام، والمنعقد هذا العام تحت عنوان "القدس قلب عروبتنا" في قرية (طاليثا قومي) في بيت جالا، ليختتم عامًا من انطلاقة متجددة للاتحاد، بعد إعادة تأسيسه من جديد، ووضع خطة عمل  جديدة للعمل مع قطاع الشباب، نجح من خلالها في بناء فروع جديدة للشبيبة وانتساب العشرات من الشباب والصبايا إلى صفوف التجمع، ومشاركة 250 شابا وشابة في المعسكر هذا العام خير دليل.

 

يمنح المعسكر لشريحة الشّبيبة من أبناء شعبنا في أراضي 48، فرصةً تثقيفيّةً مهمّةً ومميّزةً حول القضيّة الفلسطينيّة، والهويّة العربيّة الإسلاميّة، والدّيمقراطيّة واليسار، والعمل الشّبابيّ السّياسيّ والاجتماعيّ التّطوّعيّ؛ عبر استضافة أكاديميّين ومحاضرين مختصّين، وسياسيّين، وحواراتٍ ومناظرات، وورشات عمل، ومناقشة ومشاهدة أفلام، وبرامج فنّيّة وإبداعيّة، وجولاتٍ تعليميّة. كما يمثّل المعسكر مؤتمرًا وطنيًّا جامعًا لأبناء الشّبيبة من مختلف قرى ومدن أراضي 48، معزّزًا اللّحمة الاجتماعيّة القطريّة بينهم.

 

شبيبة التجمع في الميدان، أثبتت أنها الذراع القوية للحركة الوطنية الديمقراطية والتي تبادر دائما لتكون الأولى في الميدان في كل النشاطات الوطنية حتى صارت عنوانا لكل شبان شعبنا، آخرها كانت وقفة العز إلى جانب المناضل محمد علان، حيث كانت سباقة في الوقوف إلى جانبه أمام سجنه ثم في مستشفى بئر السبع ثم برزيلاي في عسقلان إضافة إلى التظاهرات في كل بلد وبلد، وقد عودتنا شبيبة التجمع أن تكون في الميدان وليس فقط على مفارق الطرق بل في موقع الحدث نفسه، والصدام مع قوات الأمن المعتدية وعدم الرضوخ لها.

 

الشبيبة هي مستقبل كل حزب فهي السواعد التي تحمل الراية، ورغم محاولات النيل من هذه الشبيبة ومن حزبها من قبل السلطة من خلال المضايقات ونزع الشعرية عنها والاعتقالات، إلا أن الشبيبة واصلت طريقها بهامات منتصبة، وما زالت تتزايد يوما بعد يوم. الطريق ما زال في أوله ولكن العزيمة من فولاذ.

 

مبروك لشبيبة التجمع، وهنيئا للتجمع بشبيبته فهم عماد هذا الحزب، الذين سيواصلون طريق الجيل المؤسس، ويجددون في المسيرة.. مسيرة الحركة الوطنية مسيرة شعبنا العربي الفلسطيني نحو التحرر سياسيًا واجتماعيًا، وتحقيق آمال شعبنا بالحرية.